تجارب حبوب الغدة للتنحيف

تجارب حبوب الغدة للتنحيف

تجارب حبوب الغدة للتنحيف كون تلك الحبوب تعمل على تنشيط الغدة الدرقية وزيادة هرموناتها في الجسم؛ وبالتالي تزيد من كفاءة التمثيل الغذائي ووتيرة حرق الدهون، ويهتم موقع صفحات بتقديم العديد من تجارب استخدام حبوب الغدو بغرض التنحيف والتخلص من الوزن الزائد، مع فوائد وآثار تلك الحبوب الجانبية.

تجارب حبوب الغدة للتنحيف

يمكن عرض عدد من تجارب الحبوب للتنحيف فيما يلي:

التجربة الأولى مع حبوب الغدة للتنحيف

يمكن التعرف على تجربة استخدام حبوب الغدة في التنحيف فيما يلي:

  • تقول صاحبة التجربة أنها كانت تعاني من قصور في الغدة الدرقية وهو ما كان يؤثر سلبًا على حياتها.
  • كانت السيدة تشعر دائمًا بالتعب والإرهاق والخمول خلال ساعات النهار.
  • زارت السيدة طبيباً متخصصاً، والذي وصف لها دواء الألتروكسين، والذي يساعد على تنشيط الغدة الدرقية.
  • بدأت السيدة في تناول الدواء تركيز 50% لفترة، ولاحظت بعدها تحسن حالتها الجسدية والصحية، وقل شعورها بالتعب والإرهاق.
  • تكمل السيدة أنها لاحظت أيضًا انخفاضاً واضحاً في وزنها، على الرغم من أنها لم تلتزم برجيم أو نظام حمية.
  • عندما زارت الطبيب أخبرها أن نشاط الغدة الدرقية يعمل على زيادة حرق الدهون؛ وبالتالي فهو يساعد على التنحيف وحرق الدهون.

التجربة الثانية مع حبوب الغدة للتنحيف

التجربة الثانية من تجارب حبوب الغدة للتنحيف ترويها إحدى السيدات فيما يلي:

  • تقول السيدة صاحبة التجربة أنها كانت تعاني من السمنة والوزن الزائد، والذي أثر على شكلها وحالتها النفسية.
  • جربت السيدة الكثير من أنظمة الحمية والرجيم، ولكنها في كل مرة كان وزنها يعود إلى سابق عهده بعد التوقف عن الرجيم.
  • سمعت السيدة عن حبوب تنشيط الغدة الدرقية وتأثيرها الإيجابي في حرق الدهون والتخلص من السمنة.
  • تكمل السيدة فتقول، على الرغم من أنها لم تكن تعاني من مشاكل في الغدة، إلا أنها قررت استخدام الدواء للتنحيف.
  • بعد فترة من استخدام الدواء دون مراجعة الطبيب بدأت تعاني من بعض الآثار الجانبية والأضرار.
  • تنصح السيدة بعدم تناول الدواء قبل استشارة الطبيب وتحت إشرافه.

تجارب حبوب الغدة للتنحيف

التجربة الثالثة مع حبوب الغدة للتنحيف

يمكن عرض تجربة حبوب الغدة للتنحيف فيما يلي:

  • تقول صاحبة التجربة أنها قررت استخدام الحبوب للتخلص من الوزن الزائد بسرعة دون استشارة الطبيب.
  • على الرغم من خطأ تلك الخطوة، إلا أن السيدة لاحظت انخفاضاً سريعاً في الوزن وزيادة في حرق الدهون.
  • قامت بزيارة الطبيب بعد ذلك للمتابعة، والذي أخبرها أنه من الخطأ استخدام دواء الغدة الدرقية للتنحيف دون أسباب ملحة ليس منها الرغبة في التنحيف.
  • لم تشعر السيدة بأعراض جانبية للدواء، ولكن الطبيب حذرها من تناول أدوية دون الإشراف الطبي.

الآثار الجانبية لحبوب الغدة

هناك بعض الأضرار التي قد تسببها حبوب تنشيط هرمون الغدة الدرقية نتعرف عليها فيما يلي:[1]

  • التغيرات المزاجية.
  • الشعور برعشة وتشنجات في اليدين والأطراف.
  • اضطراب نبضات القلب.
  • الإصابة بالإسهال واضطرابات المعدة والجهاز الهضمي.
  • فقدان الشهية.
  • نوبات الصداع.

هكذا؛ وفي نهاية هذا المقال يكون قد تم عرض العديد من تجارب حبوب الغدة للتنحيف، حيثُ تبيّن أنّ خطأ استخدام تلك الحبوب بغرض التنحيف فقط دون وجود حالة مرضية في الغدة تستدعي ذلك يؤدي لمخاطر صحية عدة.

أسئلة شائعة

  • متى ينزل الوزن بعد علاج الغدة؟

    في كثير من الأحيان يبدأ الوزن في النزول بعد استخدام حبوب الغدة بثلاثة أشهر إلى ستة أشهر.

  • هل الغدة الدرقية تسبب انتفاخ البطن؟

    القصور في هرمونات الغدة الدرقية قد يسبب اضطرابات في الجهاز الهضمي وزيادة الانتفاخات وتكون الغازات، كما قد يسبب عسر الهضم.

  • هل كسل الغدة الدرقية يسبب السمنة؟

    يؤدي خمول الغدة الدرقية إلى ضعف حرق الدهون والسعرات الحرارية في الجسم ومن ثم زيادة الوزن والسمنة.

المراجع

  1. ^webmd.com , Eltroxin Tablet , 17/01/2023

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *