متى تكون العادة حلال للمتزوجة

متى تكون العادة حلال للمتزوجة

متى تكون العادة حلال للمتزوجة؟ حيث إنّ العادة السريّة هي أحد الأمور التي تمارسها بعض النساء المتزوجات لسبب أو لآخر، والأصل حُرمة هذه العادة لما يترتب عليها من أضرار كثيرة تعود على الشخص، ويقدم موقع صفحات متى تكون العادة حلال للمتزوجة، وهل يجوز الصلاة دون غسل بعد الإقدام على ذلك الجُرم الشرعي.

متى تكون العادة حلال للمتزوجة

العادة السريّة جُرم شرعي لا يجوز الإقدام عليه للمتزوجة أو غيرها؛ فقد حرّم الله تعالى ذلك للأضرار الكثيرة التي تترتب عليها، ولو أن هذه العادة فيها الخير لأرشدنا لها النبي صلى الله عليه وسلم، ومن مارس العادة السريّة فهو آثم متعدٍ لحدود الله تعالى متجاوزًا لأوامر نبيه صلى الله عليه وسلم، لذا على المسلم الابتعاد عن كل هذه الممارسات الأخلاقية المحرّمة.[1]

هل يجوز الصلاة بعد ممارسة العادة السرية للنساء

العادة السريّة لا يجوز الإتيان بها أبدًا، ولكن إذا مارست المرأة العادة السريّة وخرج منها المنيّ فلا يجوز لها أن تصلي قبل أن تغتسل الغُسل الشرعي، ولا تصح صلاة مَن مارست العادة وأنزلت المني بدون اغتسال، وأما المرأة التي مارست العادة السريّة ونزل منها المذي في هذه الحالة يجب عليها الوضوء فقط ولا يجب عليها الاغتسال، فالمرأة لا تغتسل إلا إذا كانت متأكدة قطعًا بأنها قد أنزلت المني.[2]

في ختام هذا المقال نكون قد تعرفنا على متى تكون العادة حلال للمتزوجة حيث بيّنا هذا الأمر، وتعرفنا على هل يجوز الصلاة بعد ممارسة العادة السرية للنساء؟ فقد بيّنا الحكم الشرعي لذلك الأمر الهام.

أسئلة شائعة

  • هل الاستمتاع باليد يوجب الغسل؟

    يوجب الغسل في حال نزل المني.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *