طريقة عمل دراسة جدوى لاى مشروع بالتفصيل والشرح وأهميتها

كتابة : عمرو عيسى بتاريخ : 29 يناير 2021 , 19:14 آخر تحديث : يناير 2021 , 13:17

طريقة عمل دراسة جدوى لاى مشروع بالتفصيل والشرح إذا كنت ممن يريد فتح مشروع، حيث من الضروري إن كنت تريد أن تصبح من أصحاب المشاريع أن تمر بهذه المرحلة؛ لأن المشاريع لا تنشأ نتيجة المجازفة أو الحظ أو العشوائية بل بالتخطيط السليم ووضع كل شيء في موضعه وحساب حتى أصغر التفاصيل التي يمكنها أن تؤثر على المشروع، لذا من خلال موقع صفحات سنتحدث عن طريقة عمل دراسة جدوى لاى مشروع بالتفصيل والشرح.

طريقة عمل دراسة جدوى لاى مشروع بالتفصيل والشرح

قبل اختراع دراسة الجدوى كان إذا أراد أي شخص أن يفتح مشروع بدأ يفكر في مكان فتح مشروعه وما طبيعة الزبائن في هذا المكان ودرس المنافسة بينه وبين زملاءه والربح الذي سيحصل عليه من المشروع، وهو بهذا نفذ طريقة عمل دراسة جدوى لاى مشروع بالتفصيل والشرح دون أن يدري.

مع الوقت أصبحت دراسة الجدوى أكثر تنظيمًا ولها مدخلات ومخرجات وحسابات لتظهر لك بدقة نسب الربح وما إن كان من المجدي تنفيذ المشروع أم لا؛ لذا فدراسة الجدوى يمكن أن نعرفها بأنها:

  • هي مجموعة من الدراسات المرتبطة ببعضها البعض والمتكاملة يتم إجرائها على المشاريع للحصول على نتائج تتوافق مع صاحب المشروع واتجاهاته ودوافعه.
  • يمكننا أن نعرفه كذلك بأنه: مجموعة من البيانات والمعلومات التي يتم تحليلها للحصول على نتائج معينة تفيد صاحب المشروع بشأن التكلفة التي سيحتاجها لتأسيس المشروع وحجم الاستثمارات المتوقعة ومعرفة الأرباح التي سيدرها المشروع عليه.

الفائدة من عمل دراسة جدوى

نستطيع أن نلخص فوائد دراسة الجدوى في النقاط التالية:

  • تعد دراسة الجدوى هي الخطوط التي يسير عليها المشروع.
  • تعين صاحب المشروع على اتخاذ القرارات في كل ما يتعلق بالمشروع.
  • توفر لك دراسة الجدوى خطط بديلة إذا واجه مشروعك مشكلة.
  • تعتبر دراسة الجدوى عامل محفز لك على النجاح إذا تعسر المشروع أو واجه أمور غير متوقعة لأن به دراسة لكل الاحتمالات وكيفية الخروج منها.

أساسيات دراسة الجدوى

لبدء طريقة عمل دراسة جدوى لاى مشروع بالتفصيل والشرح علينا في البداية معرفة أساسيات المشروع، وهذه الأساسيات هي:

  • أهداف المشروع.
  • دراسة السوق.
  • وجود دراسة جدوى مبدئية للمشروع.
  • ثم عمل دراسة جدوى بالتفاصيل للمشروع وهي دراسة الجدوى الـ (تسويقية، الفنية، الاقتصادية، المالية، الاجتماعية، البيئية).

والآن سنقوم بشرح هذه الجوانب تفصيليًا بشكل وافي يمكنك من أن تقف على أرض صلبة وتعلم ماذا تفعل، وذلك في السطور التالية.

أولًا: أهداف المشروع

عليك أن تحدد جيدًا ما هو هدفك من هذا المشروع، ويظن البعض إنه شيء غير ضروري، ولكن لن تجد نتائج دون وضوح الهدف؛ لذا عليك تحديد الآتي حتى تعرف ما هي أهدافك في المشروع:

  • لماذا تريد أن تفتح هذا المشروع بعينه؟
  • ما الذي تتوقع أن تفعله عندما تقوم بإنشاء هذا المشروع؟
  • ما هو شعارك في المشروع؟
  • ما النتائج التي تتوقع أن تحدث كنتيجة للمشروع؟
  • ما هي الأماكن التي ستستهدفها وتركز عليه بالنسبة للزبائن؟
  • ما هو نوع العملاء المتوقع التعامل معهم؟

كل ما سبق ذكره يندرج تحت فئة تحديد أهداف المشروع الذي تريد إنشاءه، فعند الإجابة على الأسئلة السابقة ستعطي لنفسك نقاط عريضة تمكنك من البدء منها وتوضح لك معالم الطريق.

ثانيًا: دراسة السوق

يجب أن تقوم بعمل دراسة جيدة للسوق فلا يمكنك أن تجازف أبدًا في سوق لا تعرفه وتجهل كل شيء عنه لأن وقتها لا يهم كم الحسابات التي تخطط لها لأنك ستخسر، لذا عليك دراسة السوق وفي هذا عليك أن تجد إجابات للأسئلة التالية:

  • ما مدى تعطش السوق للمنتج الذي ستقدمه؟
  • ما هو حجم الإنتاج المتوقع بالنسبة إلى نسبة العرض والطلب على منتجك في السوق؟
  • من هم الفئة التي تستهدفها من العملاء؟
  • ما هي توقعات هذه الفئة من العملاء بالنسبة للمنتج؟

كما يجب عليك أن تراعي الآتي في دراسة السوق:

  • أن تقوم بدراسة المنافسين ومميزاتهم وعيوبهم وأسعارهم، ومن ثم تستطيع استغلال الفجوات ونقاط الضعف الموجودة لتفرض نفسك في السوق وتقدم منتج ينافس المشاريع ذات التاريخ.
  • معرفة تطلعات العملاء للمنتج والعروض والأسعار المتوقعة، وذلك حتى يمكنك من أن تقدم لهم أفضل خدمة ممكنة.

ثالثًا: الدراسة الفنية للمشروع

بمعنى دراسة الجانب الفني من المشروع وكل المعلومات التي تدور حول هذا الجانب، لذا خلال الدراسة عليك الحصول على إجابات واضحة حول الآتي:

  • ما هو الموقع الذي ستفتح فيه مشروعك؟
  • ما هي مساحة مكان المشروع؟ فالماسحة مهمة للغاية ويجب أن تكون متناسقة مع الخدمات التي تقدمها ومناسبة لعرض المنتجات.
  • ما هي مواصفات المشروع؟
  • ما هي تكاليف المشروع؟
  • ما هي مواصفات العمالة التي تحتاج إليها؟
  • كم من المتوقع أن تكون رواتب العاملين؟
  • كم ستتكلف الأجهزة والمعدات اللازمة للمشروع؟
  • ما هي قيمة الكهرباء والماء المتوقعة؟
  • ما هي تكلف المادة الأولية أو المادة الخام التي سيتم منها إنتاج المنتج؟
  • ما هي مراحل الإنتاج التي سيتم إنتاج المنتج من خلالها؟ وهذا في حال كان المشروع الذي ستقوم بها هو مشروع إنتاجي.

رابعًا: الدراسة المالية

نأتي إلى الدراسة المالية للمشروع وكل التكاليف المتعلقة بمشروعك وحسابها بدقة لمعرفة الإيرادات والمصروفات الخاصة بالمشروع بشكل دقيق، الأمر الذي يجعلها مرحلة عسيرة بعض الشيء وتحتاج للتيقن بشأن الكثير من الأسعار لأن بناء على التكاليف الموجودة سيتم استخراج نتائج مصيرية بالنسبة للمشروع.

التكاليف التي عليك الإلمام بها هي:

  • تكاليف المكان وتجهيزاته والتسويق له ويطلق عليها: (تكاليف الإنشاء).
  • التكاليف الشهرية التي تدفعها من إيجار ورواتب ويطلق عليها: (تكاليف ثابتة).
  • التكاليف المتعلقة بالكهرباء والماء وهكذا ويطلق عليها: (تكاليف متغيرة).

هذه الخطوة ليست منفصلة عن الخطوتين السابقتين بل تكمل كل خطوة منهما الأخرى، فعلى سبيل المثال عندما تقوم بدراسة السوق عندها ستدرك مدى تعطش السوق لمنتجك وبناء على هذا ستستطيع تحديد كمية وحجم المنتجات التي يجب أن يوفرها مشروعك.

بناء على ما سبق ستتمكن من تحديد حجم المبيعات، وبعد هذا يأتي دور الدراسة الفنية التي ستجيب لك عن أسئلة مثل تكاليف التشغيل وتأسيس المكان، ثم نصل أخيرًا إلى الدراسة المالية التي ستمكنك من معرفة حجم الأرباح وطرح المصروفات من الأرباح لمعرفة مدى ربح المشروع الصافي.

خامسًا: المراجعة

فيها يتم مراجعة دراسة الجدوى للتأكد من سلامة وصحة كل البيانات والمدخلات والمخرجات والأرباح وكل تفاصيل في الدراسة، وذلك مع إدراك إلى أن سوق العمل متغير كل يوم.

سادسًا: القرار النهائي

فيها يتم اتخاذ القرار النهائي بخصوص تنفيذ الموضوع من عدمه بناء على كل ما سبق والمعلومات التي أمدتك بها دراسة الجدوى.

إن طريقة عمل دراسة جدوى لاى مشروع بالتفصيل والشرح ليست بالشيء العسير فقط تحتاج إلى إلمام الشخص بكل البيانات اللازمة ثم توظيفها في مكانها الصحيح في دراسة الجدوى وبناءً على هذه المعلومات يتم تحديد كم الأرباح وإن كان المشروع سيحقق نجاح أم لا وعليه يتم اتخاذ القرار.

الوسوم

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *