من هو الصحابي الجليل الذى ولد في جوف الكعبة

كتابة : عمرو عيسى بتاريخ : 25 فبراير 2021 , 23:36

من هو الصحابي الجليل الذى ولد في جوف الكعبة وكان يتمنى النبي صلى الله عليه وسلم إسلامه، فالتاريخ الإسلامي مليء بالشخصيات الإسلامية الهامة التي أثرت  في حياتنا بالكثير، لذلك من خلال الموضوع التالي المقدم لكم من موقع صفحات سنتعرف معًا على إجابة سؤال من هو الصحابي الجليل الذى ولد في جوف الكعبة.

من هو الصحابي الجليل الذى ولد في جوف الكعبة

هناك واحد فقط من الصحابة ولد في جوف الكعبة، ولكن هناك العديد من الأشخاص لا يعرفونه ولا يعرفون اسمه، بل وينتشر سؤال من هو الصحابي الجليل الذى ولد في جوف الكعبة، لذلك سوف نجيب لكم عن ذلك السؤال في السطور التالية.

هو الصحابي الجليل حكيم بن حزام، ولد قبل عام الفيل بـ 5 أعوام، وكانت والدته تطوف بالكعبة بأحد المناسبات فجاءها المخاض بدون سابق إنذار، ولم تستطع أمه الخروج من الكعبة فجاءوا لها بجلد ووضعت مولودها، ويعتبر الصحابي حكيم بن حزام هو المولود الوحيد الذي ولد بالكعبة.

اسمه بالكامل ونسبه

هو حكيم بن حزام بن خويلد بن أسد بن عبد العزى بن قصي بن كلاب أبو خالد القرشي الأسدي، وحكيم هو ابن أخ السيدة خديجة بنت خويلد أم المؤمنين، كما كان الزبير بن عمه، وكنيته كانت أبا خالد.

كان من سادات قريش في الجاهلية والإسلام، حيث ولد من أسرة عريقة  واسعة الثراء، من ثم تولى منصب الرفادة وهو منصب لإعانة المحتاجين.

يقال أن أمه صفية، ويقال أيضًا إنها زينب بنت زهير بن الحارث، وقتل والد حكيم في الفجار وشهد هو ذلك.

شاهد أيضًا: من هو الصحابي الذي تسلم عليه الملائكة

قصة إسلام حكيم بن حزام

كانت هناك صداقة قوية تجمع بين حكيم والرسول صلى الله عليه وسلم، كما كان النسب بينهم يقوي تلك الصداقة، وكانت العلاقة بينهم تدل على سرعة إسلام الصحابي الجليل حكيم بن حزام، ولكن ما حدث كان عكس ذلك تمامًا، وسنتعرف عن موعد إسلامه في السطور التالية.

كان حكيم هو صديق النبي صلى الله عليه وسلم الحميم قبل البعثة، وكان يزيد عن عمر النبي بـ 5 سنوات، وزاد الحب والمودة بين رسول الله صلى الله عليه وسلم وحكيم بعد زواج النبي من السيدة خديجة.

تأخر إسلام حكيم بن حزام وكان يتمنى النبي إسلامه، وأسلم وهو في عمر الستين وحسن إسلامه، وكان هذا بعد فتح مكة.

مكانة حكيم قبل الإسلام وبعده

بعدما تعرفنا على إجابة سؤال من هو الصحابي الجليل الذى ولد في جوف الكعبة، سنتعرف الآن على مكانته في الإسلام وبعض من أفعاله فيما يلي:

  • كان لحكيم مكانة مرموقة بين الناس بصفة عامة، وعند رسول الله صلى الله عليه وسلم بصفة خاصة، وكان ذلك قبل الإسلام وبعده.
  • أعتق حكيم 100 رقبة وتصدق بمائة بعير، وكان ذلك قبل الإسلام.

قال رسولنا الكريم صلوات الله عليه عن حكيم أن في مكة لأربعة نفر أربأ بهم من الشرك وأرغب لهم في الإسلام فقال الصحابة: ومن هم يا رسول الله؟، فقال صلى الله عليه وسلم: “عتاب بن أسيد، وجبير بن مطعم، وحكيم بن حزام، وسهيل بن عمرو”.

جعل النبي صلى الله عليه وسلم دار حكيم آمنة بعد فتح مكة، حيث أمر الرسول المنادى أن ينادى في الناس قائلًا “من شهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، وأن محمدًا عبده ورسوله فهو آمن.. ومن جلس عند الكعبة فوضع سلاحه فهو آمن، ومن أغلق عليه بابه فهو آمن، ومن دخل دار أبى سفيان فهو آمن، ومن دخل دار حكيم بن حزام فهو آمن“، وكانت دار حكيم بن حزام في أسفل مكة ودار أبى سفيان في أعلاها.

  • أعتق حكيم بعد الإسلام 100 رقبة وتصدق أيضًا بـ 100 بعير.
  • كان من المؤلفة قلوبهم، حيث أعطاه الرسول -صلى الله عليه وسلم- من غنائم حنين مائة بعير.
  • دخل دار الندوة وهو صغير وذلك لرجاحة عقله، حيث دخلها وهو في 15 من عمره.
  • كان يحمل الطعام والشراب إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم في “الشعب” أثناء الحصار حبًا للنبي صلوات الله عليه وإكرامًا للسيدة خديجة رضي الله عنها.
  • اشترى حكيم دار الندوة قبل الإسلام بكمية من الخمر، ثم باعها وتصدق بثمنها في الإسلام، وعندما سُئل عن السبب قال اشتري بها دارًا في الجنة.

الغزوات التي شارك فيها حكيم

إن الغزوات هي الحروب التي خاضها المسلمين للدفاع عن أنفسهم ضد المشركين، وقد شارك الصحابي الجليل حكيم في بعض الغزوات، وهي:

  • غزوة حنين، وأبلى فيها حكيم والمسلمين بلاء حسنًا، حيث غنم المسلمين فيها مغانم لا تخطر على بال، وأعطاه النبي صلوات الله عليه من الغنائم 100، ولكن حكيم استزاده ثلاث مرات.
    أعطى النبي حكيم درس في القناعة وأثر ذلك في نفسه، ولم يأخذ حكيم بعد هذه الغزوة شيئًا من أحد كما عاهد الرسول.
  • قيل أن حكيم شارك في غزوة الطائف.

اقرأ أيضًا: من هو الصحابي الذي اهتز عرش الرحمن لموته

مواقف بن حزام مع الصحابة والتابعين

كان لحكيم مواقف عديدة مع الصحابة والتابعين وكلها مواقف هامة ومؤثرة، وسنعرضها لكم فيما يلي:

  • موقفه مع الصحابي عثمان بن عفان بعد موته حيث أراد أحد الرجال دفنه في مقابر اليهود ورفض حكيم بشدة وقال والله لا يكون هذا أبدًا وصمم أن يدفن ببقيع الغرقد، وصلى عليه جبير بن مطعم ومن خلفه حكيم بن حِزام‏، وأبو جهم بن حذيفة.

كما أن هناك أيضًا بعض المواقف مع التابعين، فعن عروة بن الزبير قال ” لما قتل الزبير يوم الجمل، جعل الناس يلقوننا بما نكره ونسمع منهم الأذى، فقلت لأخي المنذر: انطلق بنا إلى حكيم بن حزام حتى نسأله عن مثالب قريش، فنلقى من يشتمنا بما نعرف. فانطلقنا حتى ندخل عليه داره، فذكرنا ذلك له، فقال لغلامه: أغلق باب الدار. ثم قام إلى وسط راحلته، فجعل يضربنا وجعلنا نلوذ منه حتى قضى بعض ما يريد، ثم قال: أعندي تلتمسان معايب قريش؟! ايتدعا في قومكما يُكَفّ عنكما مما تكرهان فانتفعنا بأدبه“.

أحاديث نقلت عن حكيم بن حزام

نقل حكيم أحاديث عن رسول الله صلى الله عليه وسلم، وسنعرض بعض من تلك الأحاديث فيما يلي:

أخرج البخاري ومسلم عن حكيم بن حزام، عن النبي قال: “اليد العليا خير من اليد السفلى، وابدأ بمن تعول، وخير الصدقة ما كان عن ظهر غنى، ومن يستعفف يعفه الله، ومن يستغنِ يغنه الله”

قال حكيم رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال ” البيعان بالخيار ما لم يتفرقا فإن صدقا وبينا بورك لهما في بيعهما وإن كذبا وكتما محقت بركة بيعهما

وفاة حكيم

عاش حكيم حتى تجاوز 100 عام ولكن هناك اختلاف في سنة وفاته، فهناك من يقول أنه مات سنة 50، وهناك من يقول أنه مات سنة 58، وقيل أيضًا أنه عاش في الإسلام 40 عامًا، وهناك من يقول أنه عاش في الإسلام بضع وأربعين.

قال حكيم بن حزام في سكرات موته ” لا إله إلا الله قد كنت أخشاك، وأنا اليوم أرجوك”.

قدمنا لكم إجابة سؤال من هو الصحابي الجليل الذى ولد في جوف الكعبة، وهو الصحابي حكيم بن حزام، كما قدمنا أيضًا أهم المعلومات عن الصحابي الجليل وعرفنا هويته وتكلمنا عن حياته ومماته ومواقفه الكثيرة، فلقد عاش قبل الإسلام وبعده تقيًا وكريمًا، ونتمنى أن نكون قد أفدناكم.

الوسوم

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *